أمن المعلومات من أهم الأمور التي يجب علينا الإنتباه لها اثناء تصفحنا لشبكة الإنترنت ، ولذلك يجب علينا أن نعرف متى يكون اتصالنا آمن ومتى يكون اتصالنا عرضة للتنصت أو التجسس . 
فمن هنا ظهرت اهمية تأمين الإتصال بشبكة الإنترنت خصوصاً مع استخدام بطاقات الإئتمان وبعض البيانات الحساسة التي لا يجوز لاي شخص ان يطلع عليها ، او حتى لا يجوز اعطاء اي شخص فرصة لأن يكون قادر على الإطلاع عليها.

الاتصال HTTP 

هو اختصار HyperText Transfer Protocol مسؤول عن استعراض وتصفح مواقع الإنترنت بشكل عام ولكن دون اي عملية تشفير للاتصال وللبيانات المرسلة والمستلمة ، فالبيانات تنتقل كما هي نصوص مقروءة ، فلو وقعت بين يدي اي شخص اثناء تنقلها عبر شبكة الإنترنت سيكون بامكانه قراءتها ومعرفة محتواها .

أما الإتصال HTTPS

اختصار HyperText Transfer Protocol Secure وهوعكس HTTP فهو يقوم بتشفير البيانات اثناء انتقالها عبر شبكة الإنترنت ، ولا يمكن لأي شخص حتى لو وقعت البيانات بين يديه أن يعرف ما محتواها لأنها مشفرة بمفتاح خاص لا يستطيع فك تشفيرها الا الموقع الذي تتصل به وارسل لك هذا المفتاح ، فهكذا لن يستطيع اي شخص اخترق شبكة WI-FI الخاصة بك أو حتى مزود الإنترنت الخاص بك أن يطلع على بياناتك التي ترسلها للمواقع التي تدعم البروتوكول HTTPS

ومن ناحية تقنية فان اتصال HTTPS يعتمد على شهادة تسمى SSL  وهي اختصار Secure Sockets Layer تصدرها شركات الحماية والتأمين ، ويدفع صاحب موقع الإنترنت لهذه الشركات مقابل هذه الشهادة والتي يتراوح ثمنها بين 10 دولارات الى  الاف الدولارات ، حسب مبلغ التعويض المطروح لهذه الشهادة وعدد النطاقات التي يسمح باضافتها لها .